الثقة بالنفس

الثقة بالنفس

الثقة بالنفس

نقطة مهمة في حياة كل امرأة..
لا قيمة للشخصية أو الجمال دونها.. فهناك كثير من الجميلات يفقدان

ثقتهن بأنفسهن وربما تكون هي سمة عالية في بعضهن ممن يقلن

جمالاً عن غيرهن قد تولّد هذه الصفة بعضاً من الأمراض المزمنة التي

تقلق الحياة الزوجية وتوتر الحياة كالشعور بالنقص.. فالمرأة التي تفقد

ثقتها بنفسها تغار من كل النساء ربما تغار ممن أقلها حظاً في الحياة..

الثقة بالنفس

لكن هذا الشعور المتضخم من ذاتها يحولها إلى كائن غير مشبع..

يبحث عن الإطراء والإعجاب في عيون الآخرين ويتعب نفسياً عندما يهمل

ويتجاهل أمره.. هذه السيدة المهزوزة النفس ترتبك عندما تُذم أو تُنتقد

نقداً سلبياً وترتجف أوصالها وربما تقضي ليلها ونهارها تفكر في هذا النقد..

الثقة بالنفس

بينما السيدة الواثقة من نفسها مهما سمعت وانتقدت لا تكترث ولا تهتم

لأنها واثقة من نفسها وجمالها وشخصيتها ولا تتعرض لمشاكل الغيرة حتى

لو تعرضت لمقارنة مع غيرها من النساء.. هذه السيدة المتزنة لا تهتم

بالمظاهر الخارجية ولا تستميت من أجل اقتناء الملابس والحلي للفت الأنظار

الثقة بالنفس

وإشباع النقص.. هي تكتفي بالمقدار المحدود والقليل لأن في أعماقها الشيء

الكبير والكثير، هذه الثقة نستمدها من ثقتنا بالله سبحانه وتعالى ومن قناعتنا

بما أعطانا الله.. تكامل الانسان لا يكون إلا من الإيمان بمقدرتنا ومواهبنا التي

أعطانا إياها رب العالمين.