Advertisement

فوائد الفشار للجسم

فوائد الفشار

1. الفشار أحد أنواع الحبوب الكاملة:

يحتوي الفشار على كمية كبيرة من مضادات الأكسدة مثل مضادات الأكسدة المكونة من حمض الفوليك والتي تساعد الجسم على إمتصاص المواد الغذائية بشكل أفضل. وبما أن الفشار من الحبوب الكاملة فهو يحتوي أيضًا على بعض الزيوت الصحية وفيتامين E وفيتامين B وبعض المعادن

Advertisement

الألياف :

يحتوي الفشار على الكثير من الألياف الغذائية الصحية والتي يحتاجها الجسم فكوب واحد من الفشار يحتوي على 1.3 جرام من الألياف. هناك كمية محددة من الألياف يجب أن يملكها الجسم يوميًا فالنساء يحتجن إلى 25 جرام من الألياف يوميًا بينما الرجال يحتاجون غلى 38 جرام وأعتقد أن الفشار يؤمن جزء من إحتياجنا. فتناول كمية مناسبة من الألياف الصحية يقلل من الإصبة بأمراض القب والشرايين كما يقلل نسبة الكولسترول في الدم ويقلل من الإصابة بمرض السكري لأنها تساعد على تنظيم السكر في

فوائد الفشار
3. البوليفينول:

البوليفينول أحد مضادات الأكسدة. وقد إكتشفت الدراسات أن الفشار يحتوي على البوليفينول بكمية أكبر من الخضر والفاكهة والبوليفينول ضروري للجسم حيث أنه يقي من العديد من الأمراض مثل هشاشة العظام وأمراض القلب والأوعية الدموية والسرطان وأمراض الأعصاب والسكري

4. يساعد في إنقاص الوزن:

إذا كنت تبحث عن إنقاص الوزن يمكنك إستخدام الفشار كوجبة خفيفة داخل نظامك اليومي فطريقة إعداد الفشار بالهواء بدون الزبدة يعطيك فشار بدون سعرات حرارية مما يمكنك تناوله بكمية تسمح لك بالإحساس بالشبع لفترات طويلة

5. وجبة خفيفة صحية:

إذا شعرت بالجوع بين الوجبات يعد الفشار المعد على البخار من أفضل الوجبات الخفيفة التي تستطيع تناولها وهي صحية تمامًا وتعطيك إحساس سريع بالشبع

6. الوقاية من أمراض العصر:

بينت الدراسات أن الفشار يقي من السرطان والزهايمر وأمراض المفاصل والسمنة والصدفية وسرطان الجلد

7. الإبتعاد عن الفشار المعد في الميكروويف:

بعض الطرق التجارية الحديثة تشجع على وضع كيس من الذرة من منتجات الشركات في الميكروويف لينتج فشار لامع جذاب مع بعض المكسبات الطعم الصناعية بحيث تكون لذيذة وسريعة التحضير ولكن لسوء الحظ هذا الفشار غير الفشار العادي ملئ بالمواد السامة والسعرات الحرارية التي قد تحول الفشار من وجبة خفيفة صحية إلى وجبة ضارة بالجسم لذلك يجب أن تتجنب الفشار المعد داخل الميكروويف

8. مفيد لمرضى السكري:

هناك ما يسمى مؤشر نسبة السكر في الدم GI هو مؤشر يعبر عن مدى تأثير الطعام الذي نتناوله على نسبة السكر في الدم وكلما قل هذا GI كلما كان الطعام صحيًا بشكل أكبر. مؤشر نسبة السكر في الفشار 55
الفشار من أجمل الأكلات الخفيفة التي يحبها الكبار والصغار

البعض يقوم بتحليته بإضافة بعض المكونات مثل الكراميل

ولكن !

هل فكرنا يوماً عن فوائد الفشار ؟

1- يساعد المخ على إفراز مادة تسمى “السيروتونين” التي تعمل على تحقيق التوازن العضوي للإنسان ، وبالتالي فإنه يتفوق على الكافيين حيث يقوم بعمله ولكن بدون أي آثار جانبية ، كما أنّ تلك المادة مسئولة أيضاً على الشعور بالفرح والسعادة والتفاؤل والإقبال على الحياة ، وبذلك يساعد الفشار على تحقيق التوازن النفسي للإنسان

2- يحتوي الفشار على فيتامين ب الذي يحمي الموصلات العصبية في المخ والجهاز العصبي في الجسم ، ويحتوي على فيتامين ك و أ المفيدة لصحة الإنسان بالإضافة إلى احتوائه على الأحماض الأمينية الهامة من أجل تجديد خلايا الجسم الداخلية عامة وخلايا المخ خاصة .

3- الألياف الموجودة في الفشار تعمل على تسهيل خروج فضلات الطعام ،وتعيق امتصاص الكوليسترول وتضبط سرعة ارتفاع نسبة الدم في الدم.

4- الفشار مفيد جداً لمرضى القلب ومرضى السكر وأصحاب الوزن الزائد حيث أنّه لا يحتوي على الدهون الضارة عند إعداده بطريقة صحية سليمة ،ولا يحتوي على السكريات الضارة

5- تناوله يمنع الشعور بالجوع تماماً

6- يحتوي مقدار واحد من الفشار على ما يقرب من 300 ميليغرام من مضادات الأكسدة أي ضعف ما يحتويه نفس المقدار من الفاكهة أو الخضار ، وهيمفيدة جداً لحماية الجسم من الإصابة بالأمراض الخطيرة مثل أمراض القلب أو الأمراض السرطانية

7- مفيد جداً للتخلص من الوزن الزائد والانتظام في الريجيم حيث أن تناول وجبتين أو ثلاثة من الفشار يوميا مع زجاجة سفن أب دايت لمدة أسبوع يساعد على التخلص من ثلاث كيلوجرامات أو أربعة تقريباً ، ولكن للحصول على نتائج ملحوظة يجب الاقتصار على الفشارالمعد في المنزل بقليل من الملح أو بدونه تماماً ، كما أنّ عمل الفشار في المايكروويف بدون استخدام الزيت أفضل كثيراً ويساعد على التخلص من الوزن الزائد .

8-على الرغم من فوائد الفشار العديدة والمتنوعة إلّا أن هناك خطر كبير يحيق بالقائم بعمله ، فهو معرّض لفقدان بصره إذا لم يتحرى اجتناب الغاز المتصاعد عند قلي حبات الذرة، فذلك الغاز عبارة عن أوكسيد النيتريك وهو غاز سام بلا رائحة ، يصيب قرنية العين مما يؤدي إلى تدهور الخلايا الموجودة في العين المسئولة عن استقبال الصورة ، وبعدها يصاب المريض بالعمى

Advertisement