صحه

فوائد الشيح

Advertisement

فوائد الشيح

فوائد الشيح

إن عشبة الشيح من النباتات التى أنعم الله بها علينا ،

ولها فوائد كثيرة ومتعددة سنتحدث عنها فى ذلك المقال

والشيح بالإنجليزية: Mugworts)،

كما أن اسمه العلمى “Artemisia”،

وهو نبات ينتمى إلى الفصيلة المركبة،

وله رائحة عطرية نفاذة وطعمه مر.

ويعتبر نبات الشيح من النباتات العشبية المعمرة؛

حيث تصل فترة حياته من 3-4 سنوات،

وطوله حوالى 60 سم،

أوراقه مركبة ريشية متعاقبة،

وأزهاره عبارة عن رؤيسات لونها أصفر تسمى “قنابة”،

وعددها يتراوح بين 14-20 قنابة.

يزرع الشيح فى المناطق البرية،

والحدائق ذات التربة الرملية،

ويستفاد من جميع أجزاء النبات بما فيها البذور والأوراق والجذور لصناعة الدواء،

ويستخرج منه زيت الشيح ذو الفوائد الطبية العلاجية.

فوائد الشيح

تنمو عشبة الشيح فى مناطق كثيرة؛

كشرق المغرب العربى وسلسلة جبال الأطلس،

ومناطق من آسيا وأستراليا وأمريكا اللاتينية،

وهناك أنواع كثيرة من الشيح تزيد على 300 نوع أشهرها الشيح البلدى الذى ينتشر فى سوريا،

وتركيا، وإيران، وشمال إفريقيا، وفى شبه جزيرة سيناء،

وكذلك فى أغلب مناطق المملكة العربية السعودية،

إلا أن موطنها الأصلى هو دول حوض البحر الأبيض المتوسط.

أشكال إستهلاك عشبة الشيح

إن لنبات الشيح عدة أوجه للاستعمال،

فبداية يتم فصل أوراقها عن سيقانها وتجفيفها وتخزينها فى عبوات زجاجية،

تكون داكنة اللون محكمة الإغلاق وذلك للحفاظ على المكونات الطبيعية،

والزيوت الطيارة فى العشبة،

وعند الاستخدام تؤخذ أقل من 30 جراما من الأوراق المجففة ،

وتوضع فى نصف لتر من الماء المغلى وتغطى بإحكام،

ثم بعد ذلك تترك لمدّة 10 دقائق تقريباً،

وذلك للحصول على منقوع عشبة الشيح دون خسارة أى من مكوناتها ،

وخاصة الزيوت الطيارة،

ويمكن شرب كوبين من منقوع الشيح يوميا ولمدة ستة أيام فقط.

ولقد استخدم الطب الصينى القديم والحديث طريقة الحرق لعلاج مواضع الألم،

ولعمل تبخيرة للنساء اللواتى يعانين من مشاكل فى الحيض كالنزيف.

وقد استخدم الشيح منذ أقدم العصور فى علاج المشاكل الصحية فى معظم البلدان؛

حيث قام بوضعه جنود الرومان قديماً فى أحذيتهم كى يقللوا التعب ،

الذى يحصل لهم بسبب السير الطويل،

وسنتحدث عن فوائد الشيح

كما كان يعتقد الناس فى القدم أنه يحمى من الحيوانات البرية والأرواح الشريرة،

وكانوا يضعونه تحت الوسائد للتشجييع على أحلام اليقظة،

وكانوا يزرعونه حول الحدائق والمنازل للحماية من العث،

كما استخدم ضمن قائمة التوابل العالمية.

فوائد الشيح

تعود أهمية نبات الشيح لاحتوائه على زيت أساسى،

ومادة السانتونين، والسينيول،

ومادة الأرتيميسينين، وبعض المركبات الفلافونيدية وغيرها من العناصر والمعادن.

فوائد الشيح واستخدامات عشبة الشيح

لعشبة الشيح فوائد عديدة وذلك لاحتوائها على عدد كبير من المواد واللمركبات الفعالة،

ومن هذه الفوائد: انها تعالج أمراض الجهاز الهضمى،

حيث تستخدم أجزاء النبات دون الجذور لحل مشاكل المعدة،

بما فيها المغص، والإسهال، والإمساك، وتشنجات الجهاز الهضمى،

وضعف الهضم، ومشاكل ديدان البطن، والقئ المستمر.

كما تستخدم لتحفيز إفراز عصارة المعدة، والمادة الصفراء.

تساعد على علاج آلام الظهر، والعظام، والمفاصل، والتهاباتها الروماتيزمية.

كما أنها تعمل كمدر للدورة الشهرية ” الطمث ” المنحبس عند المرأة،

وتساعد على حل مشاكل عدم انتظام الدورة الشهرية.

تنشط عمل الكبد ووظائفه.

كما تفيد فى علاج الهستيريا، والصرع، والتشنجات عند الأطفال.

تستخدم جذور نبتة الشيح مع غيرها من المواد الطبيعية لعلاج المشاكل العقلية والنفسية؛

كالاكتئاب، والوهن العصبى، ومرض الوسواس القهرى باعتبارها مادة مهدئة،

كما تستخدم لحل مشاكل الوهن، والتعب المستمر، والأرق، واضطرابات النوم والقلق؛

حيث إنها تعزز الطاقة والنشاط لدى الفرد.

فى بعض التطبيقات العلاجية كان يتم حرق أوراق الشيح ،

ووضعها على نقاط الوخز بالإبر كطريقة لإطلاق الطاقة.

قد تستخدم لتخفيف أعراض المشاكل الجلدية كالحكة الناتجة عن الحروق ،

والندوب وذلك عن طريق تطبيق محلولها على المنطقة المصابة مباشرة.

فكل ذلك من فوائد الشيح.

كماتعالج نبتة الشيح البثور والحبوب والطفح الجلدى فى البشرة.

هى فاتحة للشهية ومعززة لعمل الدورة الدموية.

فما أكثر فوائد الشيح.

تستخدم فى علاج الملاريا؛

حيث إنها تحتوى على مصدر مركب الأرتيميسينين الطبيعى،

والذى تبين أن  له خصائص مضادة للملاريا،

وذلك باعتباره علاجا طبيعيا ذا سمية منخفضة وفعالية عالية لعلاج الملاريا.

وبذلك نكون قد وفقنا فى الحديث عن فوائد الشيح.

Advertisement