من هو

أبو بكر الصديق رضي الله عنه

Advertisement

أبو بكر الصديق رضي الله عنه

سيدنا ابو بكر الصديق رضي الله عنه

نسب ابو بكر الصديق يعرف سيدنا ابو بكر الصديق بأنة أول الخلفاء الراشدين ، اسم ابو بكر الصديق عبد الله بن عثمان التيمي القرشي، وقد بشرة الرسول صلي الله علية وسلم بالجنه فهو أحد العشرة المبشرين بالجنة، وسيدنا ابو بكر كان وزير النبي صلي الله علية وسلم وكان اقرب أصحاب الرسول الية فقد أختره الله تعالي ليكون صديق الرسول أثناء هجرته الي المدينة ،إسلام محمد وصاحبه،ويعد أبو بكر من أكثرَ الصحابة إيماناً وتقوا ، وكان من أحبَّ الناس إلى النبي صلي الله علية وسلم وقد تزوج الرسول صلي الله علية وسلم أبنته عائشة ضي الله عنها وكانت أحب زوجات الرسول الي قلبة ، سبب تسميت ابو بكر الصديق بالصديق : لقب سيدنا ابو بكر بالصديق لكثر تصديقه للرسول صلي الله علية وسلم فقد صدق الرسول في كل شيئ .نشأه ابو بكر الصديق ولد الصديق رضي الله عنه في مكة سنة 573م اي بعد عام الفيل بعامين ونصف ، وكان من أثرياء قريش، ولم يتردد في الدخول في الاسلام وقد كان أول من أسلم من الرجال ، وقد رافق الرسول صلي الله علية وسلم في كل غزواته وطلب منه الرسول أن يَؤمَّ الناس في الصلاة أثناء مرض الرسول علية افضل الصلاة والسلام ، وحينما توفي النبي صلي الله علية وسلم في يوم الاثنين الموافق 2 1 ربيع الأول عام 11هـ، بايع المسلمين ابو بكر علي الخلافة في نفس اليوم . اشهر صفات ابو بكر أشتهر ابو بكر بالعديد من الصفات فكانت قريش تصدقة إذا حمل شيئ وأمضوا حمالته وحمالة من معه، وقد كان الصديق من أشهر أهل قريش وأعلمهم بالأنساب وأخبار و لم يكن يعيب في الأنساب، ولا يذكر اي عيوب وقد قال عنه الرسول صلي الله علية وسلم “إن أبا بكر أعلمُ قريش بأنسابها”. اسلام ابو بكر الصديق

Advertisement

بعد إسلام الصديق دعاء الي الاسلام وقد أسلم على يديه العديد من الصحابة مثل ” عثمان بن عفان ، وطلحة بن عبيد الله ، الزبير بن العوام، وسعد بن أبي وقاص، وعبد الرحمن بن عوف ، عثمان بن مظعون، وأبي عبيدة بن الجراح، وأبي سلمة بن عبد الأسد، والأرقم بن أبي الأرقم ، وقد أسلم من عائلتة و أسرته” زوجتة أم رومان ، وابنة عبد الله بن ابي بكر ، ابنتية أسماء وعائشة، وخادمه عامر بن فهيرة. اول خطيب في الاسلام يعد ابو بكر الصديق أولَ خطيب في الإسلام، حيث قام في الناس خطيبا وكان الرسول جالس عندما تفرق المسلمون في نواحي المسجد ودعاهم للاسلام  ، وقد قام ابو بكر وقت وفاة النبي صلي الله علية وسلم فكشف وجهه وقبّله، وقال ” بأبي أنت وأمّي، طبتَ حياً وميتاً“ ثم خرج للناس وخطب فيهم قائلا” من كان يعبد محمدًا، فإنّ محمدًا قد مات، ومن كان يعبد الله فإن الله حي لا يموت، وقرأ قول الله تعالا” ومَا مُحَمَّدٌ إِلاَّ رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَفَإِن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ أنقَلَبْتُمْ عَلَى أَعْقَابِكُمْ وَمَن يَنقَلِبْ عَلَىَ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضُرَّ اللّهَ شَيْئًا وَسَيَجْزِي اللّهُ الشَّاكِرِينَ “وقد قالت السيدة عائشة رضي الله تعالي عنها ” فوالله لكأن الناس لم يكونوا يعلمون أن الله أنزل هذه الآية حتى تلاها ابو بكر رضيَ الله عنه، فتلقاها منه الناس، فما يُسمع بشر إلا يتلوها” .

وفاة ابو بكر الصديق

ولم يتردد الناس علي مبايعة أبي بكر ليكون خليفة للمسلمين بعد وفاة الرسول صلي الله علية وسلم ، وقام ابو بكر بإدارة شؤون الدولة الإسلامية وتعيين الولاة والقضاء وتسيير الجيوش، وقاتل المرتدون وعمل علي إعلاء راية الاسلام الي ان توفي بعمر الثلاثا وستين عام ، وفي يوم الاثنين الموافق 22 جمادى الآخرة عام 13هـ، ثلاثاً وستين سنة، وقد أختار سيدنا ابو بكر الفاروق عمر بن الخطاب ليكون خليفة للمسلمين من بعده .

Advertisement