صحه

نسبة السكر الطبيعية في الدم

Advertisement

نسبة السكر الطبيعية في الدم

نسبة السكر  الطبيعية في الدم

الدم سائل الحياة وهو سائل مملوء بالخلايا والمكونات الدموية منها المكونات الاساسية كالكريات البيضاء والكريات الحمراء وبعضها مكونات غذائية عضوية وغير عضوية تتفاوت نسبة وجودها في الدم من شخص لآخر , وذلك تبعاً لعوامل متعددة وتلعب الوراثة دور هام فيها , والدم سائل ضروري للكثير من الكائنات الحية له وظائف متعددة أهمها الوظيفة النقلية حيث يقوم بنقل المواد الغذائية بين خلايا وأنسجة الجسم . وأحد المكونات المغذية الموجودة في الدم سكر العنب المركب المسؤول عن عمليات ومركبات الطاقة للجسم والمغذي الرئيسي للدماغ وجوده في الدم محتم لكن نسبة حضوره متفاوتة و يجب المحافظة عليها ضمن حدود معينة كي لا تتسبب بأمراض للجسم .

download.aspx

السكر في الدم يجب ان يكون بحدود معينة حيث ان أي زيادة أو نقصان عن الحد الطبيعي يتسبب بأضرار ومشاكل صحية و يتم تنظيم السكر آلياً وفق المستوى المطلوب بإشراف من المخ والبنكرياس عن طريق افراز حاثات الانسولين والغلوكاغون فتزيد نسبة الانسولين في الدم او تنقصه ذلك وفقاً للمشعر الغلوكوزي _السكر_ , ومن الوارد الى مسامعنا مرض السكري وهو مرض ناجم عن ارتفاع في مستوى السكر بالدم بنوعيه الاول الذي يتعالج بحقن تحت الجلد من الأنسولين فقط والنمط الثاني تتم معالجته بخافضات السكر الفموية ومع تطور العلم تبتكر آليات علاجية حديثة , وبالمثل فإن انخفاض السكر ينجم عنه اضرار صحية تتمثل بنوبة انخفاض السكر (غيبوبة نقص السكر ) تتجلى بأعراض وهي دوخة تعب ارهاق وتعرق .

1228_1227901060

ماهي اعراض الاصابة بمرض السكري ؟ وكيف يتم الكشف عنه ؟

بدايةً يتم الكشف عن المرض عن طريق تحليل دموي يتم في المخابر بواسطة خبير صحي يقوم بأخذ عينة من الدم الوريدي ويجري عليه اختبار بسيط يتم من خلاله معرفة مستوى السكر في الدم وهناك عدة انماط لهذا التحليل وجميعهم يفو بالغرض , فبعض المرضى يحتاجون لفحص دموي بعد صيام لفترة محددة من قبل الطبيب وعلى الاغلب تكون 8-12 ساعة والبعض يحتاج لمراقبة مستوى السكري فيتم الفحص على فترات متتالية وبفاصل ساعي محدد كلُ ذلك يكون بحسب الحالة الصحية .

images

في الحقيقة هناك اعراض أولية تظهر عند بداية المرض وفي حال لم يتم العلاج تتطور الحالة وينجم عنها تضاعفات ضارة تعود على الجسم باضرابات واعتلالات وظيفية متنوعة , تتجلى الاعراض الاولية لمرض السكري في جفاف الفم , ظهور الغلوكوز في البول , الشعور بالتعب عند بذل أي مجهود ,الشعور بالعطش الشديد , تكرار عملية التبول ,التأخر في شفاء الجروح او الحروق الجلدية .

بينما يزداد الامر سوءاً في حال لم يتبع مريض السكري حمية غذائية ولم ينتظم في تناول الادوية الموصوفة له , وتظهر هنا اعراض اكثر خطورة من سابقتها تتجلى باعتلالات عضلية وعصبية , قد يعاني المصابون بالسكري من خلل في أداء الوظيفة الجنسية , وخدر وتنميل في الاصابع , وهم من اكثر الناس المعرضين للذبحة الصدرية والجلطات الدموية .

بعد معرفة خطورة ارتفاع السكري وانخفاضه عن الحد الطبيعي ,فما هو الحد الطبيعي من السكر في الدم ؟

يتم قياس مستوى الغلوكوز وهو سكر الدم عن طريق جهاز لقياس السكري تظهر النتائج على الشاشة وتتم مقارنتها بالنتائج الطبيعية والتي هي :

بعد الصيام لمدة 8-12 ساعة تكون نسبة السكر الطبيعية في الدم بين ال 70-110 في كل ميلي ليتر من الدم .

في حال كانت النسبة مرتفعة عن 130 فيعتبر عندها الشخص مصاب بمرض السكري ويتم التأكد من ذلك بإعادة التحليل عدة مرات على فترات متتالية بفاصل زمني بين كل قياس واخر .

بعد تناول وجبة من الطعام ترتفع نسبة السكر ويمكن ان تحدد نسبته حيث تتراوح بين 120-150 ميلي في كل ليتر دم وهذا الارتفاع طبيعي في حال خلو الجسم من مرض السكري حيث لا يلبث ان يعود بعد ساعتين الى ثلاث ساعات من تناول الوجبة الى النسبة الطبيعية المذكورة سابقاً .

ينبغي على المصابين بالسكري الانتباه بشكل جدي لأي زيادة في  مستوى سكر الدم أو نقص في  مستوى سكر الدم لديهم. وذلك لخطورة الامر عليهم وتداعياته المستقبلية التي تم ذكرها سابقاً, أعزائي أدام الله عليكم الصحة والعافية

اعداد : نغم فهد

Advertisement