Advertisement
شعر عن الفراق

شعر عن الفراق

شعر عن الفراق

يصعب الفراق علي المتفارقين ، فقد يتالم الحبيبيت بسبب الفراق ،

ويتعذب الاصدقاء اذا افترقا ، ولا يتعذب الحبيبين فقط اذا افترقا ولاكن

Advertisement

يتعذب الاخوات او الاقارب ، فما اصعب الفراق علي المتفارقين ، وكيف

هو مؤلم ان تبتعد عن شخص اقترب يوم منك تجمعك به بعض الذكريات ،

ولا يهون علينا الم الفراق الا بعض الذكريات ، فذكرياتنا مع من نحب تهون

علينا الاحزان تخفف علينا الم الفراق ، وذكرياتنا مع اقرب الاصدقاء تذكرنا

باجمل اللحظات ، ولا يهون علينا فراق اقرب الاحباب سوا الذكريات

شعر لنزار قباني شعر عن الفراق

شعر عن الفراق

شعر عن الفراق

قصيدة حزن يغتالني حزن يغتالني وهم يقتلني

وظلم حبيب يعذّبني آه! ما هذه الحياة التي كلّها

آلام لا تنتهي وجروح لا تنبري ودموع من العيون تجري

 جرحت خدّي أرّقت مضجعي وسلبت نومي آه يا قلبي

يا لك من صبور على الحبيب لا تجور رغم ظلمه الكثير

 وجرحه الكبير الذي لا يندمل ولا يزول ما زلت تحبه رغم

كل الشّرور ما زلت تعشقه رغم الجور والفجور ما زلت تحنّ

إليه رغم ما فيه من غرور قلبي، ويحك قلبي إلى متى ،

إلى متى؟؟ أخبرني بالله عليك إلى متى؟؟ هذا الصّبر

وهذا الجَلَد والتّحمل إلى متى هذا السّهر والتّأمل؟

 إلى متى هذه المعاناة والتّذلل؟

كُفَّ عن هذا، كُفّفاكرهكما كرهت واهجر ما هجرت وعذّب

كما عذّبت واظلم كما ظلمت واجرح كما جرحت فلقد عانيت

كثيراً وصبرت كثيراً وكثيراً على حبيب لا يعرف للحبّ معنى

أما آن لك يا قلبي أن توقف كل هذا؟ فبالله عليك ياقلبي كف !

شعر عن الفراق

شعر عن الفراق

شعر عن الفراق

شعر عن الفراق قصيدة أنا والحزن أدمنتُ أحزاني فصرت أخاف ألّا أحزنا

وطعنت ألافاً من المرّات حتّى صار يوجعني بأن لا أُطعنا ولُعِنْتُ في كلّ

اللّغاتوصار يقلقني بأن لا أُلعنا ولقد شنقت على جدار قصائدي ووصيتي

كانت بألّا أُدفنا وتشابهت كلّ البلاد فلا أرى نفسي هناك ولا أرى نفسي

هنا وتشابهت كلّ النّساء فجسم مريم في الظّلام كما منى ما كان شِعري

لعبة عبثيّة أو نزهة قمريّة إنّي أقول الشّعر

 اجمل شعر عن الفراق

 – سيدتي– لأعرف من أنا يا سادتي إنّي أسافر في قطار مدامعي هل

يركب الشّعراء إلا في قطارات الضّنى؟ إنّي أفكّر باختراع الماء إنّ الشّعر

يجعل كلّ حلم ممكناً وأنا أُفكّر باختراع النّهد حتّى تطلع الصّحراء بعدي

سوسناً وأنا أفكر باختراع النّاي حتّى يأكل الفقراء بعدي (الميجنا) إن صادروا

وطن الطّفولة من يدي فلقد جعلت من القصيدة موطناً يا سادتي إن السّماء

رحيبةٌ جدّاًولكنّ الصّيارفة الذين تقاسموا ميراثنا وتقاسموا أوطاننا وتقاسموا

أجسادنا لم يتركوا شبراً لنا يا سادتي قاتلت عصراً لا مثيل لقبحِهِ وفتحت

جرح قبيلتي المُتعفّنا أنا لست مكترثاً بكلّ الباعة المتجوّلين وكلّ كُتّاب البلاط

وكلّ من جعلوا الكتابة حرفة مثل الزّنى يا سادتي عفواً إذا أقلقتكمأنا لست

مُضطرّاً لأعلن توبتي هذا أنا هذا أناهذا أنا

شعر عن الفراق

شعر عن الفراق

شعر عن الفراق

الدُّنيا بناتُ كثيرة الحلوةُ والجميلةُ والمثيرة ما أنت إلا بمجنون أو مشفقٌ

على عمياء العيون قالَ: بل أنا عاشقٌ يا حلوتي ولا أتمنّى من دنيتي

إلّا أن تصيري زوجتي وقد رزقني الله المال وما أظنُّ الشّفاء مٌحال قالت

إن أعدتّ إليّ بصري سأرضى بكَ يا قدري وسأقضي معك عمري لكن ..

من يعطيني عينيه وأيُّ ليلِ يبقى لديه وفي يومٍ جاءها مُسرِعاً أبشري

قد وجدّتُ المُتبرِّعا وستبصرين ما خلق اللهُ وأبدعاوستوفين بوعدكِ لي

وتكونين زوجةً لي ويوم فتحت أعيُنها كان واقفاَ يمسُك يدها رأتهُ فدوت

صرختُها أأنت أيضاً أعمى؟ ! وبكت حظّها الشُّؤمَ قال لا تحزني يا حبيبتي

ستكونين عيوني و دليلتي فمتى تصيرين زوجتي؟ قالت أأنا أتزوّجُ ضريراً وقد

أصبحتُ اليومَ بصيرة فبكى وقال سامحيني من أنا لتتزوّجيني؟ ولكن قبل أن

تترُكيني أريدُ منكِ أن تعديني أن تعتني جيداً بعيوني

 افضل شعر عن الفراق

Advertisement